الصفحة الرئيسية : تعرف على الإخوان : فكر : تاريخ الجماعة : اتصل بنا

     جديد الموقع : الولايات : العاصمة : الأخوات المسلمات : رسائل الامام : المكتب السياسي : الوسائط                                 

 

   جديد الأخبار: نائب المراقب العام: #طالبنا_بتنحي_الرئيس_وحل_الحكومة :: رسالة المراقب العام :: الإخوان المسلمون يجمدون عضوية نائبهم بمجلس الولايات :: كلمة المراقب العام لـ #الإخوان_المسلمين بـ #السودان خلال المؤتمر الصحفي لـ #الجبهة_الوطنية_للتغيير : :: بيان من مجلس الشورى حول تطورات الأوضاع في البلاد :: الإخوان المسلمون: نؤكد موقفنا الثابت.. نحن ضد التعديلات الدستورية :: المراقب العام للإخوان المسلمين عوض الله حسن لـ”التيار"

 

  الدورة التربوية الدعوية الرمضانية الثامنة

  الدرس الاسبوعي في رسالة ابن ابي زيد القيرواني

  خطب الجمعة

  شرح موطأ مالك

 

 

 

الإخوان المسلمون: نؤكد موقفنا الثابت.. نحن ضد التعديلات الدستورية

 

 

 

  

 

 
  مقالات

مع رئيس الوزراء بدار الشرطة

حسن عبد الحميد


 


تلقيت دعوة من القطاع السياسي للمؤتمر الوطني لحضور اجتماع رئيس الوزراء بقيادات الأحزاب السياسية بدار الشرطة يوم الثلاثاء الماضي الثالث والعشرين من اكتوبر 2018م؛ فحرصت على حضور اللقاء ـ برفقة فضيلة المراقب العام الدكتور عوض الله حسن ـ  لمعرفة ما يدور في ذهن رئيس الوزارء من أفكار ومشاريع للمرحلة المقبلة.


بدا رئيس الوزراء معتز موسى مرتبا في خطابه ذلكم الصباح، وقد مضى في استعراض تاريخي سريع لمسيرة الاقتصاد السوداني مع الإشارة إلى التشوهات التي لحقته عبر مختلف الحقب السياسية واستعراض برامج الإنقاذ الاقتصادية الأولى ومساراتها وصولا إلى الوضع الحالي، مقترحا بعض الأفكار والمشاريع للنهوض بالاقتصاد السوداني مركزا على مسألة الصادر والإنتاج ومؤكدا على أهمية العلم والنهج العلمي في المرحلة القادمة، وكل ذلك السرد والاستعراض يأتي بين يدي اقتراح الموازنة القادمة وأيداعها المجلس الوطني لإجازتها قبيل نهاية دورته الحالية بنهاية العام الحالي.


وحسنا فعل رئيس الوزراء بدعوة قادة الأحزاب السياسية لإشراكهم في أفكاره حول إدارة الشأن العام للبلاد وخاصة الشأن الاقتصادي، ومع أن الجلسة كانت قصيرة نسبيا نسبة لارتباطات رئيس الوزراء؛ إلا أنها حملت الكثير من الأفكار والمقترحات من الأحزاب بخصوص الشأن العام للبلاد وخاصة الشأن الاقتصادي.


ومما ذكرتُه في ذلكم اللقاء عندما سنحت لي الفرصة؛ وأكرره هنا للتذكير؛ ثلاثة أمور يجب أن يوليها رئيس الوزراء اهتمامه الكبير؛ أولاها أن البرامج الاقتصادية الطموحة لا يمكن أن تؤتي أكلها كاملا ما لم يصاحب ذلك محاربة للفساد بكافة أشكاله، وتقديم كل من ثبتت بحقه تهمة فساد للعدالة وتنقية الحياة العامة من المفسدين مهما كانت مكانتهم ومواقعهم؛ فهذه هي أولى مراتب التعافي الاقتصادي واجتراح البرامج المفيدة في هذا الجانب. ثانيا لا بد من مراجعة سياسية التحرير حماية للشرائح الضعيفة من المجتمع، فسياسة التحرير لا تعني تخلي الحكومة عن إعانة ومساعدة الشرائح الضعيفة وحمايتها، فالرأسمالية المتوحشة والتجار الجشعون قد يجدون مرتعا خصبا لامتصاص دماء المواطنين البسطاء إن لم تتدخل  الحكومة لحمايتهم، ويكون ذلك بالرقابة على الأسواق وضمان وصول القوت ا لضروري إلى المواطنين دون مروره بالمهربين والسماسرة والمضاربين في قوت الشعب. أخيرا ذكّرت رئيس الوزراء بضرورة الاهتمام بالتعاونيات ورعاية الحركة التعاونية لما لذلك الأمر من أثر نافع على جهة تخفيف المعاناة عن المواطنين ورعاية معايش الجماهير بأفضل طريقة وأقل تكلفة.


هناك ارتياح عام وتفاؤل أن يستطيع رئيس الوزراء الجديد أن يعبر بالسودان من هذه المرحلة الحرجة خاصة على الصعيد الاقتصادي، ويبقى أن الميدان وقادمات الأيام ستُظهرالجدية الحقيقية للحكومة في تحقيق هذا التفاؤل وترجمة ذلك الارتياح عبر برامج عملية يلمسها المواطن العادي بعيدا عن التنظير البليغ الذي  لا يستطيع ـ وحده ـ أن يخرجنا من أزماتنا.

 

 

  مجتمع الإخوان

  دعوة وتربية

  الأسرة المسلمة

  مراقبو الإخوان

  رسالة المراقب العام

  رياضة

  خطب الجمعة

الإخوان في العالم

الإخوان في الإعلام

كتب ومطبوعات

روابط أخرى

المسابقات

الإخوان في العالم

احتساب

الحاج عبدالله أبو سن في ذمة الله

 

الإخوان المسلمون 2018 : الخرطوم السودان :: للاتصال : info@ikhwan.sd    التصميم والدعم الفني لمسة الهندسية Lmssa.com