الصفحة الرئيسية : تعرف على الإخوان : فكر : تاريخ الجماعة : اتصل بنا

     جديد الموقع : الولايات : العاصمة : الأخوات المسلمات : رسائل الامام : المكتب السياسي : الوسائط                                 

 

   جديد الأخبار: سوداني اصيل في دمو جاري النيل المراقب العام للإخوان المسلمين يكتب :: الأمين السياسي للإخوان المسلمين بالسودان: علي رئيس الوزراء احترام تعهداته بشأن التطبيع :: المراقب العام للإخوان المسلمون ينادي بضرورة إيقاف الصراع السياسي الذي لا يخدم البلاد :: كانت بعثا جديدا :: في ذمة الله البروفيسور مالك بدري المراقب الاسبق للإخوان المسلمون :: الشيخ الياقوت والمراقب العام للإخوان المسلمون د.عوض الله حسن يؤمنان على هوية البلاد الإسلامية :: الامين السياسي للاخوان المسلمون يطالب الحكومة السودانية بإدارة ملف الاقتصاد بقدر عالٍ من النزاهة والشفافية والكفاءة

  الدورة التربوية الدعوية الرمضانية الثامنة

  الدرس الاسبوعي في رسالة ابن ابي زيد القيرواني

  شرح موطأ مالك

  البرنامج الصيفي لمجمع قباء

 

 

بيان من الأمانة السياسية للإخوان المسلمين

 

 

  

 

 
  فكر

حيثما كانت الرجولة كان الدين !!
2018-09-22

بقلم الاستاذ عمر الحبر

الرُّجولة لا تعني محض الذكورة .. لا في لسان العرب ولا في قرآن رب العالمين .. (( من المؤمنين رجالٌ صدقوا ما عاهدوا الله عليه ...)) ، (( في بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه يسبح له فيها بالغدو والآصال رجالٌ ...)) ... هذا المعنى انتبهت له الدكتورة عائشة بنت الشاطئ رحمها الله في آية القوامة : (( الرجال قوَّامون على النساء ...)) فقالت : ( ربنا لم يقل الذكور قوَّامون على الإناث ... فكونوا رجالاً تصح لكم القوامة) !!

المُطعِم بن عدي سيد من سادات قريش .. عاش مشركاً ومات على شركه .. مزَّق صحيفة المقاطعة الجائرة التي أسَّست لحصار بني هاشم لأنه رأى أنْ ليس من ( الرجولة) في شيء أنْ يُحاصر رجال معهم نساؤهم وأطفالهم في شعب من شعاب الجبال فقط لأنهم قرابة عدوِّهم  محمد _ صلى الله عليه وسلم _ ترتَّب على تمزيقه للصحيفة التي وُضعت في جوف الكعبة فك ذلكم الحصار .. فعل ذلك المطعم بن عدي وهو مشرك !!

المُطعِم نفسه يُجيب طلب رسول الله صلى الله عليه وسلم بأنْ يدخل مكة في جواره بعد رحلة الطائف فيخرج ومعه عشيرته لاستقباله في مدخل مكة وهم يشهرون سيوفهم وكان مستعداً بمن معه لقتال قريش كلها لو مسَّت محمداً _ صلى الله عليه وسلم _  بسوء ، إذْ ليس من ( الرجولة ) عنده أن يطلب جواره أحد فيتخاذل عن نصرته .. يفعل ذلك المُطعم بن عدي وهو مشرك !!


حيثما كانت الرجولة كان الدين !!

مسكين المطعم بن عدي ما علم أنَّ (الرجولة) كلَّها في هذا الإسلام  الذي أباه !! ومساكين اليوم بعض المسلمين الذين يتبعون دعاةً حظّهم من (الرجولة) كحظّ المشركين من الدين !!!

 

 

  مجتمع الإخوان

  دعوة وتربية

  الأسرة المسلمة

  مراقبو الإخوان

  رسالة المراقب العام

  رياضة

  مقالات

الإخوان في العالم

الإخوان في الإعلام

كتب ومطبوعات

روابط أخرى

المسابقات

الإخوان في العالم

الإخوان وقضية فلسطين هذه الصورة التي التقطت للمجاهد مصطفي السباعي وعدد من المجاهدين أمام المسجد الأقصى

 

الإخوان المسلمون 2018 : الخرطوم السودان :: للاتصال : info@ikhwan.sd    التصميم والدعم الفني لمسة الهندسية Lmssa.com